الطريق إلى الخليل
نبذة مختصرة: 

الوقت الطويل الذي قطعه الكاتب من رام الله إلى الخليل لم يكن نتيجة انتشار الحواجز كما هو الحال في شمال الضفة الغربية، بل للتغيرات الحاصلة في اتجاه الطريق تتويجاً لسياسة الفصل العنصري التي تفرضها إسرائيل على السكان الفلسطينيين .وكان لا بد للكاتب من أن يسلك الطريق الأطول والأصعب، من رام الله إلى الخليل، ليصل إلى هذه المدينة الصامدة تحت وطأة الاحتلال واعتداءات المستوطنين، للقيام بجولة ميدانية فيها بقصد التعرف على أحوالها وهمومها وشجونها، وكتابة هذا التحقيق.  

اقرأ المزيد