02 نيسان
2021
Type of event: 
أدب الأطفال الراديكالي
سلسلة خاصة: 
المكتب المنظم: 
مؤسسة الدراسات الفلسطينية - رام الله
بالشراكة مع: 
الملتقى التربوي العربي
التاريخ: 
الجمعة, 2 نيسان 2021 - 6:00مساءً
اللغة: 
عربي
إنكليزي
الموقع: 
بث عبر الانترنت
المكان: 
عبر زوم
موضوع الفعالية: 
ar1
عن الحدث: 

تدعوكم مؤسسة الدراسات الفلسطينية بالشراكة مع الملتقى التربوي العربي للحضور والمشاركة في الندوة الرابعة من سلسلة الندوات الرقمية حول التربية الراديكالية في فلسطين: تاريخ وتجارب تحت عنوان "جُمعات راديكالية".

تسلط هذه الندوة الضوء على أدب الأطفال الفلسطيني الذي نشر على مدار خمسين عاما خلت والذي يعزز من خيال الأطفال، ويعلّمهم طرح الأسئلة، ويعاملهم كأفراد فاعلين في عملية التغيير.

يثير أدب الأطفال الراديكالي أسئلة حول السلطة، وغالبا ما يسائل المفاهيم المقبولة عن الطفولة من حيث ما يجب أن يعرفه الأطفال، وكمّ السلطة التي يمكن أن يمتلكوها. ولطالما وفّر أدب الأطفال مساحة للتعبير عن رؤى طوباوية وإطلاق نقد مبطّن للنظام الاجتماعي القائم. وهذا ينسحب بشكل خاص على سياق النضال ضد الاستعمار حيث لا يتعلّم الأطفال المستعمَرين تاريخهم في المدارس، وحين يتعلموه، يتم ذلك بالغالب بشكل نظري وجاف وممل. لقد قدمت عدد من المؤسسات ودور النشر الفلسطينية للمكتبة العربية منشورات هامة للأطفال تقع في سياق الأدب الراديكالي، ومن بينها، على سبيل المثال لا الحصر، دار الفتى العربي ومؤسسة تامر للتعليم المجتمعي ومركز الطفولة في الناصرة الذين سوف نستضيفهم في هذه الندوة. كما كان الأدباء الفلسطينيين، مثل غسان كنفاني، روادا في إدراك أهمية الأدب الراديكالي للأطفال. يتخطى أدب الأطفال الراديكالي الفرضيات التقليدية حول ما هو مناسب للأطفال، ويدرك أن الشواغل الملحة الآنية ذات صلة مباشرة بحياة الأطفال، ويرفض أن يجمّل الواقع الصعب، ويدرك حجم الإمكانيات والقدرات الذهنية والعاطفية للأطفال.

تنظم سلسلة الندوات بالتعاون مع موسسة روزا لوكسمبورغ (المكتب الإقليمي في فلسطين والأردن).

عن المتحدثين: 

نبيلة إسبنيولي: درست العمل الاجتماعي في جامعة حيفا وجامعة القدس وعلم النّفس العلاجيّ في ألمانيا. عملت في البداية في دار الطّفل العربيّ في عكّا، في تطوير برامج الطّفولة المبكرة الى أن اسّست مع مجموعة من النّساء المهنيات مركز الطّفولة – التّابع لمؤسسة حضانات الناصرة في سنة 1989 وهي تعمل منذ ذلك الحين مديرة له.  كتبت ونشرت عدّة كتب تتعلّق بالطّفولة المبكّرة، التّدريب، التّربية عامّة، الإرشاد التّربويّ، والتربية الجنسية في الطفولة. أصدرت مؤخرا وضمن سلسلة قرانا الباقية فينا- قصص للأطفال (رسام الشجرة، صياد البصة، شاعر البروة، وفراشة الناصرة).

زينة معاصري: محاضر أول في جامعة برايتون بالمملكة المتحدة وعضو هيئة تدريس سابق في الجامعة الأمريكية في بيروت (1999-2016)، لبنان. ألفت كتاب "ملامح النزاع: الملصق السياسي في الحرب الأهلية اللبنانية" (2009). أما كتابها الجديد، راديكاليّة كوزموبوليتانية – السياسة البصرية لبيروت المعولمة في الستينيات (منشورات جامعة كامبريدج 2020)، فيستكشف المدارات العابرة للحدود التي حركت مساعي الحداثة العربية الراديكالية في بيروت من أواخر الخمسينيات إلى منتصف السبعينيات.

 رناد القبج: مديرة مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي منذ عام 2006.  ناشطة مجتمعية في قضايا عديدة أهمها حق الطفل في الوصول الى المعرفة، وتوفير بيئة تعلمية صحية للنمو والتطور. تشرف على برامج المؤسسة خاصة برنامج تشجيع القراءة والتعبير بكل انواعه في المجتمع الفلسطيني ووحدة النشر. عضو في لجان تحكيم جوائز أدب الطفل العربي كجائزة الاتصالات التابعة لدولة الامارات، وجائزة العودة في فلسطين، ولديها مشاركات عربية ودولية في مؤتمرات ومعارض تناولت فيها تجربة المؤسسة في تشجيع القراءة والتعبير لدى الاطفال، والفتيان والفتيات.

 

ميسرة الندوة: سيرين حليلة: ناشطة ثقافية وباحثة ومترجمة، عضو مؤسس في الملتقى التربوي العربي منذ عام 2000.

الفيديو الخاص بالحدث: 
ملف الصوت الخاص بالحدث: 

اقرأ المزيد