24 عاماً على رحيل إميل حبيبي
التاريخ: 
03/05/2020
المشروع الرقمي: 
المسرد الزمني الفلسطيني

يُعتبر إميل حبيبي، إلى جانب نشاطه السياسي الدؤوب في الحزب الشيوعي، من أبرز الروائيين الفلسطينيين والعرب. تطّبع أدبه بروح السخرية بصفتها سلاحاً يحمي الذات من ضعفها. ووجد في التراث العربي معيناً لا ينضب، كما اعتمد على التراث العالمي. وقد ترجمت أعماله إلى لغات عدة، كالروسية والإنكليزية والفرنسية والألمانية والعبرية، وترجمت روايته "المتشائل"- التي جاءت في المرتبة السادسة ضمن تصنيف قام به "اتحاد الكتاب العرب" بدمشق، لأفضل مائة رواية عربية- إلى ست عشرة لغة من اللغات الأوروبية وغير الأوروبية. واختير سنة 1991 بوصفه الكاتب الأهم في العالم العربي من قبل مجلة "المجلة" العربية الصادرة في لندن.

اضغط هنا

news Image: 

اقرأ المزيد