كيف تحول العنف الاجتماعي في أراضي 1948 إلى "منظومة"؟

مجلد 30

2019

ص 83
مقالات
كيف تحول العنف الاجتماعي في أراضي 1948 إلى "منظومة"؟
ملخص

تُعدّ قضية العنف الاجتماعي الداخلي، في الأعوام الخمسة الأخيرة، الهاجس والتحدي الأكبر أمام المجتمع الفلسطيني بنخبه السياسية والاجتماعية في الأراضي المحتلة في سنة 1948. فالعنف الذي أضحى في العقد الأخير عامة، والأعوام الخمسة الأخيرة خاصة، منظومة متكاملة وسلوكاً، بات يشكل نمط الحياة داخل البلدات والمدن العربية وفي الأحياء العربية داخل المدن المختلطة كحيفا وعكا ويافا. ونمط الحياة هذا، صار يعيد إنتاج ذاته يومياً من خلال بنى اجتماعية واقتصادية وسياسية، صارت مصالحها تتشابك مع وجود منظومة العنف هذه التي لا يبرز منها فعلياً كناتج نهائي إلاّ أعداد من القتلى تزداد بمرور الوقت.