القدس في عين العاصفة: بين انتفاضة الأقصى وقرار ترامب

مجلد 29

2018

ص 37
مقالات
القدس في عين العاصفة: بين انتفاضة الأقصى وقرار ترامب
ملخص

على الرغم ممّا يشاع من مناخات إحباط إزاء مستقبل القدس والمقدسيين، فإن الواقع يشير إلى أن الإجراءات الاحتلالية الإسرائيلية كلها، على قسوتها، لم تثمر كثيراً، بل إن صمود المقدسيين أثمر تمسكاً بأرضهم وقضيتهم وصل إلى حد فرض تراجع إسرائيل عن إجراءاتها المشددة خلال تموز/يوليو 2017 ، علماً بأن جميع ما قامت به سلطات الاحتلال منذ سنة 1967 حتى الآن لم يثبّت أقدامها في القدس بعد.

لكن صمود المقدسيين لا يزال يحتاج إلى دعم فلسطيني وعربي و إسلامي واسع في الحقول كافة.